•°o.O منتديات ورقلـة المنـوعة ترحب بكم ،، O.o°•OUARGLA

منتدى عربي جزائري تعليمي ثقافي خدماتي منوع ،،
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

إستمع للقرآن الكريم
TvQuran
المواضيع الأخيرة
» دورات تدريبية في ادارة الصراعات و حل المنازعات تعقد في القاهرة تركيا ماليزيا بيروت الاردن دبي
السبت ديسمبر 16, 2017 10:38 pm من طرف المجدللجودة

» دورات في مجال ادارة المستشفيات ودورات اداريه ماليه قيادة اشراف قانون سكرتارية مكاتب محاسبة طب هندسة
السبت ديسمبر 16, 2017 10:35 pm من طرف المجدللجودة

» دورات في ادارة المستودعات و المخازن و اللوازم يغقدها مركز المجد للتدريب في المغرب بيروت اسطنبول الاردن لندن برشلونه فينا
السبت ديسمبر 16, 2017 10:10 pm من طرف المجدللجودة

» دورات ادارة المشتريات والعطاءات تعقد في اسطنبول الامارات الرباط المغرب لندن روما باريس
السبت ديسمبر 16, 2017 9:58 pm من طرف المجدللجودة

» دورات تديبيه في أخصائي الموارد البشريه تعقد في مصر تركيا ماليزيا المغرب تونس مصر لبنان لندن باريس
السبت ديسمبر 16, 2017 9:47 pm من طرف المجدللجودة

» الدورات التدريبية في ادارة الصراعات و حل المنازعات تعقد في اسطنبول كوالالمبور لندن جورجيا برشلونه
الأربعاء ديسمبر 13, 2017 10:57 pm من طرف المجدللجودة

» دورة في مجال ادارة الجودة الشاملة و نظام ادارة الجودة ال (ISO9001) حسب احدث الاصدارات
الأربعاء ديسمبر 13, 2017 10:54 pm من طرف المجدللجودة

» دورة في مجال ادارة التغيير و اعادة بناء العمليات الهندرة تعقد في لندن باريس روما مدريد برشلونه فارنا
الأربعاء ديسمبر 13, 2017 10:50 pm من طرف المجدللجودة

» دورات تدريبية في ادارة التدريب وتدريب المدربين تعقد في لبنان مصر تركيا الاردن بريطانيا ايطاليا اسبانيا
الأربعاء ديسمبر 13, 2017 10:45 pm من طرف المجدللجودة

» الدورات التدريبية في ادارة الاصول الثابته تعقد في الدار البيضاء تونس مصر بيروت لندن باريس روما
الأربعاء ديسمبر 13, 2017 10:39 pm من طرف المجدللجودة

» دورات أخصائي الموارد البشرية تعقد في شرم الشيخ الدار البيضاء تونس لبنان
الأربعاء ديسمبر 13, 2017 10:32 pm من طرف المجدللجودة

» الدورات التدريبية في ال 6 سجما تعقد في دبي اسطنبول ماليزيا المغرب تونس مصر لبنان لندن باريس روما
الأربعاء ديسمبر 13, 2017 10:25 pm من طرف المجدللجودة

» دورة التحكيم التجاري الدولي تعقد في برشلونه فارنا فينا الفلبين اندونيسيا اسبانيا كندا تايلاند
الإثنين ديسمبر 11, 2017 11:02 am من طرف المجدللجودة

» دورة البنوك التجارية وتمويل التجارة الخارجيه تعقد في الاردن دبي اسطنبول كوالالمبور لندن
الإثنين ديسمبر 11, 2017 11:00 am من طرف المجدللجودة

» درة اعداد وتحليل الموازنه العامه يعقدها مركز المجد للجودة في دبي تركيا ماليزيا المغرب تونس شرم الشيخ
الإثنين ديسمبر 11, 2017 10:56 am من طرف المجدللجودة

جرائد وطنية
أهم الصحف الوطنية
 
 
 
اليوم والتاريخ
ترتيب المنتدى في أليكسا
فايسبوك
عداد الزوار
free counters
أدسنس
CPMFUN 1
xaddad
propeller


شاطر | .
 

 رسالة خطيرة وصلتنى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فاطمة2012
عضو برونزي
عضو برونزي
avatar

عدد الرسائل : 652
العمر : 27
المدينة التي تقطن بها : الجزائر
الوظيفة : طالبة
السٌّمعَة : 30
تاريخ التسجيل : 12/11/2010

مُساهمةموضوع: رسالة خطيرة وصلتنى    الأحد فبراير 17, 2013 11:20 am


مقدمة

هل تذكرون ذلك الزمان الذي كان المسلمون يحكمون فيه العالم؟

لماذا فقد المسلمون هذه المكانة؟

ولماذا يتحكم اليهود اليوم في أغلب أنظمة العالم وموارده؟

أكثر الناس يبررون الأمر ويفسرونه على أهوائهم ولكن تعالوا معي نراجع تلك الإحصائيات والحقائق لنتعرف على الحقيقة.

حقائق وأرقام:

تعداد اليهود في العالم 14 مليون نسمة.

التوزيع:

* 7 ملايين في أمريكا.

* 5 ملايين في آسيا.

* 2 مليون في أوروبا.

* 100 ألف في أفريقيا.

تعداد المسلمين في العالم 1.5 مليار نسمة

التوزيع:

* 6 ملايين في أمريكا.

* 1 مليار في آسيا والشرق الأوسط.

* 44 مليون في أوروبا.

* 400 مليون في أفريقيا.

خُمس سكان العالم مسلمون.

لكل هندوسي واحد، هناك مسلمين اثنين في العالم.

لكل بوذي واحد، هناك مسلمين اثنين في العالم.

لكل يهودي واحد، هناك 107 مسلم في العالم.

ومع ذلك، فـ 14 مليون يهودي هم أقوى من مليار ونصف مسلم.
لماذا؟
لنستمر مع الحقائق والإحصائيات..

ألمع أسماء التاريخ الحديث:
ألبيرت إنشتاين: يهودي.

سيجموند فرويد: يهودي.

كارل ماركس: يهودي.

بول سامويلسون: يهودي.

ميلتون فرايدمان: يهودي.

أهم الإبتكارات الطبية:

مخترع الحقنة الطبية بنجامين روبن: يهودي.
مخترع لقاح شلل الأطفال يوناس سالك: يهودي.
مخترع دواء سرطان الدم (اللوكيميا) جيرترود إليون: يهودي.
مكتشف التهاب الكبد الوبائي وعلاجه باروخ بلومبيرج: يهودي.
مكتشف دواء الزهري بول إرليخ: يهودي.
مطور أبحاث جهاز المناعة إيلي ماتشينكوف: يهودي.
صاحب أهم أبحاث الغدد الصماء أندرو شالي: يهودي.
صاحب أهم أبحاث العلاج الإدراكي آرون بيك: يهودي.
مخترع حبوب منع الحمل جريجوري بيكوس: يهودي.
صاحب أهم الدراسات في العين البشرية وشبكيتها جورج والد: يهودي.
صاحب أهم دراسات علاج السرطان ستانلي كوهين: يهودي.
مخترع الغسيل الكلوي وأحد أهم الباحثين في الأعضاء الصناعية ويليم كلوفكيم: يهودي.

اختراعات غيرت العالم:

مطور المعالج المركزي ستانلي ميزور: يهودي.


مخترع المفاعل النووي ليو زيلاند: يهودي.


مخترع الألياف الضوئية بيتر شولتز: يهودي.


مخترع إشارات المرور الضوئية تشارلز أدلر: يهودي.


مخترع الصلب الغير قابل للصدأ (الستانلس ستيل) بينو ستراس: يهودي.


مخترع الأفلام المسموعة آيسادور كيسي: يهودي.


مخترع الميكرفون والجرامافون أيميل بيرلاينر: يهودي.


مخترع مسجل الفيديو تشارلز جينسبيرغ: يهودي.



صناع الأسماء والماركات العالمية:


بولو- رالف لورين: يهودي.


ليفايز جينز- ليفاي ستراوس: يهودي.


ستاربكس- هوارد شولتز: يهودي.


جوجل- سيرجي برين: يهودي.


ديل- مايكل ديل: يهودي.


أوراكل- لاري إليسون: يهودي.


dkny- دونا كاران: يهودية.


باسكن وروبنز- إيرف روبنز: يهودي.


دانكن دوناتس- ويليام روزينبيرغ: يهودي.



ساسة وأصحاب قرار:


هنري كسنجر وزير خارجية أمريكي: يهودي.


ريتشارد ليفين رئيس جامعة ييل: يهودي.


ألان جرينسبان رئيس جهاز الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي: يهودي.


مادلين البرايت وزيرة خارجية أمريكية: يهودية.


جوزيف ليبرمان سياسي أمريكي: يهودي.


كاسبر وينبيرجر وزير خارجية أمريكي: يهودي.


ماكسيم ليتفينوف وزير شؤون خارجية لدى الاتحاد السوفييتي: يهودي.


جون كي رئيس وزراء نيوزيلندا يهودي.


ديفيد مارشال رئيس وزراء سنغافورة: يهودي.


آيزاك آيزاك حاكم لاستراليا: يهودي.


بنجامين دزرائيلي رئيس وزراء المملكة المتحدة: يهودي.


ييفيجني بريماكوف رئيس وزراء روسي: يهودي.


خورخي سامبايو رئيس للبرتغال: يهودي.


هيرب جري نائب رئيس وزراء كندي: يهودي.


بيير منديز رئيس وزراء فرنسي: يهودي.


مايكل هوارد وزير دولة بريطاني: يهودي.


روبرت روبين وزير الخزانة الأمريكية: يهودي.


جورج سوروس من سادة المضاربة والإقتصاد: يهودي.


وولتر أنينبيرغ من أهم رجال العمل الخيري والمجتمعي في الولايات المتحدة: يهودي.



إعلاميين مؤثرين:


سي ان ان- وولف بليتزر: يهودي.


ايه بي سي نيوز- بربارا وولترز: يهودية.


واشنطن بوست- يوجين ماير: يهودي.


مجلة تايم- هنري جرونوالد: يهودي.


واشنطن بوست- كاثرين جراهام: يهودية.


نيو يورك تايمز- جوزيف ليليفيد: يهودي.


نيويورك تايمز- ماكس فرانكل: يهودي.



الأسماء الواردة أعلاه هي مجرد أمثلة فقط ولا تحصر كل اليهود المؤثرين


ولا كل إنجازاتهم التي تستفيد منها البشرية في حياتها اليومية.



حقائق أخرى:


في آخر 105 أعوام:


فاز 14 مليون يهودي بـ 180 جائزة نوبل.


وفي الفترة ذاتها فاز مليار ونصف مسلم بثلاث جوائز نوبل.


المعدل هو جائزة نوبل لكل 77778 (أقل من ثمانين ألف) يهودي.


وجائزة نوبل لكل 500000000 (خمسمئة مليون) مسلم.


لو كان لليهود نفس معدل المسلمين لحصلوا خلال الـ105 سنة الماضية على 0.028 جائزة نوبل.


أي أقل من ثلث جائزة.


لو كان للمسلمين نفس معدل اليهود لحصلوا خلال الـ105 سنة الماضية على 19286 جائزة نوبل.



لكن هل تفوق اليهود المعرفي هذا صدفة؟ أم غش؟ أم مؤامرة؟ أم واسطة؟


ولماذا لم يصل المسلمون لمثل هذه المرتبة ولهذه المناصب والقدرة على التغيير رغم الفارق الواضح في العدد؟



هذه حقائق أخرى قد تجد فيها إجابة عن هذه الأسئلة:


·في العالم الإسلامي كله، هناك 500 جامعة.


·في الولايات المتحدة الأمريكية هناك 5758 جامعة!


·في الهند هناك 8407 جامعة!


·لا توجد جامعة إسلامية واحدة في قائمة أفضل 500 جامعة في العالم.


·هناك 6 جامعات إسرائيلية في قائمة أفضل 500 جامعة في العالم.


·نسبة التعلم في الدول النصرانية 90%.


·نسبة التعلم في العالم الإسلامي 40%.


·عدد الدول النصرانية بنسبة تعليم 100% هو 15 دولة.


·لا توجد أي دولة مسلمة وصلت فيها نسبة التعليم إلى 100%.


·نسبة إتمام المرحلة الابتدائية في الدول النصرانية 98%.


·نسبة إتمام المرحلة الابتدائية في الدول الإسلامية 50%.


·نسبة دخول الجامعات في الدول النصرانية 40%.


·نسبة دخول الجامعات في الدول الإسلامية 2%.


·هناك 230 عالم مسلم بين كل مليون مسلم.


·هناك 5000 عالم أمريكي بين كل مليون أمريكي.


·في الدول النصرانية هناك 1000 تقني في كل مليون.


·في الدول الإسلامية هناك 50 تقني لكل مليون.


·تصرف الدول الإسلامية ما يعادل 0.2% من مجموع دخلها القومي على الأبحاث والتطوير.


·تصرف الدولة النصرانية ما يعادل 5% من مجموع دخلها القومي على الأبحاث والتطوير.


·معدل توزيع الصحف اليومية في باكستان هو 23 صحيفة لكل 1000 مواطن.


·معدل توزيع الصحف اليومية في سنغافورة هو 460 صحيفة لكل 1000 مواطن.


·في المملكة المتحدة يتم توزيع 2000 كتاب لكل مليون مواطن.


·في مصر يتم إصدار 17 كتابا لكل مليون مواطن.


·المعدات ذات التقنية العالية تشكل 0.9% من صادرات باكستان و0.2% من صادرات المملكة العربية السعودية و0.3% من صادرات كل من الكويت والجزائر والمغرب.


·المعدات ذات التقنية العالية تشكل 68% من صادرات سنغافورة.


·36% من صادرات إسرائيل تكنولوجيا متطورة



الإستنتاجات:


·الدول الإسلامية لا تملك القدرة على صنع المعرفة.


·الدول الإسلامية لا تملك القدرة على نشر المعرفة حتى لو كانت مستوردة.


·الدول الإسلامية لا تملك القدرة على تصنيع أو تطبيق المعدات ذات التقنية العالية.



الخاتمة:


الحقيقة واضحة ولا تحتاج لكل تلك الاحصائيات. فاليهود وصلوا لما وصلوا إليه لأنهم يعملون بإيجابية وجِد لقضيتهم عن طريق تبني التميز المعرفي (العلم) وقاموا باعتماده دستورا لأبنائهم.


الأسماء الواردة أعلاه لم تُصنع خلال يوم وليلة. أصحاب هذه الأسماء تعرضوا لكثير من الصعوبات حتى وصلوا إلى ما وصلوا إليه. لم يولدوا وفي أفواههم ملاعق ذهبية. كلنا نعرف قصة إنشتاين وفشله في الرياضيات وأديسون وطرده من المدرسة لأنه (غير قابل للتعلم) وغيرها من القصص. فلنتوقف عن خداع أنفسنا بأن اليهود يسيطرون على العالم فقط لأنهم يهود ولكنهم اشتغلوا بالعلم في جميع المجالات وشاركو في صُنع الحضارة المادية الحالية فاحترمهم وأحبهم الاخرون.


اليهود امتلكوا العالم بعد دراسة وتخطيط ونظرة مستقبلية اقل ما نستطيع وصفه بأنه عبقرية.


اليهود حددوا أهدافهم وعلى رأسها التميز المعرفي. القدرة على خلق المعرفة واكتشافها واختراعها. ثم التفضل بنشرها للغير والاحتفاظ بحق الأسبقية وشرف إنارة الطريق أمام العالم.


اليهود سادة العالم في الطب والتقنية والإعلام. هل لاحظنا أن أشهر الكوميديين الغربيين يهود؟ حتى في الإضحاك تميزوا.


فأين نحن من هذا كله؟ !!!!


أين العاملون للاسلام وأهله ؟ !!!!


لقد حثنا الله في كثير من الايات والاحاديث النبوية على طلب العلم ونشره


قال الله تعالى : يرفع الله الذين آمنوا منكم والذين أوتوا العلم درجات والله بما تعملون خبير


وقال تعالى : وقل رب زدني علما


قال صلى الله عليه وسلم ((ما من رجل يسلك طريقا يطلب فيه علما الا سهل الله له به طريق الجنة))


وقال صلى الله عليه وسلم ((إذا مات الإنسان انقطع عنه عمله إلا من ثلاثة إلا من صدقة جارية أو علم ينتفع به أو ولد صالح يدعو له))


من السهل تُلقي باللوم على الحكومة وعلى سنين من القهر والاستعمار والاحتلال. لكن بتفكيرك هذا تكون قد أضفت قطرة ماء جديدة من محيط ردود الأفعال الإسلامية السلبية التي أوصلتنا لما نحن عليه اليوم.


دع عنك التذمر والسلبية ولوم الغير وابدأ بنفسك.


هل فكرت يوما في نشر المعرفة ؟ هل تعرف شيئا لا يعرفه غيرك؟


لماذا لا تشارك الجميع بما تعرف؟ فهذه خطوة نحو التكامل المعرفي.



ينقسم المسلمون اليوم إلى ثلاث فئات من ناحية المعرفة:


1- فئة سلبية : وهي الفئةالسائدة حيث تقوم بتلقي المعرفة من الغير. ثم حبسها وربما قتلها بحيث لا تتخطى هذه المعرفة يوما ما أدمغتهم. فأعضاء هذه الفئة ميتين مجتمعيا ولا يضيفون للأمة أي شئ


2- فئة إيجابية إلى حد ما : وهي التي تقوم بتلقي المعرفة من الخارج ثم تساهم بنشرها للغير.


3- فئة معدومة تماما حاليا : وهي الفئة القادرة على صنع المعرفة ثم نشرها.



ماذا عن أبنائك؟


هل تبني أشخاصا مميزين قادرين على صناعة المعرفة يوما ما؟


أو على الأقل هل تحرص على أن يكونون من ضمن الفئة الثانية التي تتلقى المعرفة وتنشرها؟


أم أنك ستساهم في الإضافة للفئة السلبية ؟



اجعل هذا هدفك وحاول أن تضم إليك كل من هو حولك.


وابدأ الآن بالخطوات التالية:


1- تعلم كل يوم شئ جديد ولو بسيط ولكنه يفيدك أو يفيد الاخرين في آخرتهم أو دنياهم.


2- انشر ما تعرفه مهما كان. لا تستصغر المعلومة فهناك من سيتلقفها منك ويبني عليها ولا تتصور ما الذي قد تؤول إليه في النهاية.


3- ابدأ ببيتك وقم دائما بتسويق العلم لأطفالك وأظهر لهم طلب العلم على أنه أسمى ما يمكن للإنسان فعله. حارب مفهوم قصر التعلم على المدرسة فما أرجعنا للخلف إلا الإعتماد الكامل من الآباء على المدرسين لتعليم أبنائهم فأكثر العباقرة تعلموا في المنزل. احرص على محو مفهوم إتباع الوسائل المختصرة لبلوغ الأهداف من أبنائك فالغش ليس شطارة والواسطة ليست شرفا. بل هم أقصر الطرق للحضيض. توقع من ابنك الخطأ فمن لا يخطئ لا يتعلم. واحرص على أن يتحمل ابنك نتيجة خطأه وأن يعيش تجربة الإخفاق كاملة دون مساعدة منك، دلل أطفالك في كل شئ إلا في التعليم. واحرص على زرع عقلية المشاركة بالعلم لدى أطفالك. علمهم أن يعلموا زملاءهم وأقرانهم وعلمهم بأن أفضل الطرق للقيادة هو نشر العلم فكما قيل: "جبلت النفوس على حب من أحسن إليها" وكما ينسبلأمير المؤمنين علي بن أبي طالب سلام الله تعالى عليه: "من علمني حرفا صرت له عبدا".


3- حاول أن تضم كل من تعرف للفئة الثانية فكلنا لنا تجارب حياتية مميزة وكلنا نعلم شيئا لا يعرفه الغير. انصح من هم حولك بالعلم ونشر ما يعرفونه وأكد لهم بأن هناك من لا يعرفون هذه الأمور مهما كانت بسيطة وأساسيه


قال صلى الله عليه وسلم : ‏إن مثل ما ‏ ‏بعثني الله به عز وجل من الهدى والعلم كمثل ‏ ‏غيث ‏ ‏أصاب أرضا فكانت منها طائفة طيبة قبلت الماء فأنبتت الكلأ والعشب الكثير وكان منها ‏ ‏أجادب ‏ ‏أمسكت ‏ ‏الماء فنفع الله بها الناس فشربوا منها وسقوا ورعوا وأصاب طائفة منها أخرى إنما هي ‏ ‏قيعان ‏ ‏لا تمسك ماء ولا تنبت كلأ فذلك مثل من فقه في دين الله ونفعه بما ‏ ‏بعثني الله به فعلم وعلم ومثل من لم يرفع بذلك رأسا ولم يقبل هدى الله الذي أُرسلت به.
ومعناه أن الناس تجاه الهدى والعلم كالأرض ثلاثة أنواع :
النوع الأول من الأرض هو ما ينتفع بالمطر فيحيا بعد أن كان ميتا وينبت الكلأ (الرطب) فتنتفع بها الناس والدواب والزرع وغيرها , وكذلك النوع الأول من الناس يبلغه الهدى والعلم فيحفظه فيحيا قلبه ويعمل به ويعلمه غيره فينتفع وينفع.
النوع الثاني من الأرض هو ما لا يقبل الانتفاع في نفسه ولكن فيه فائدة وهي إمساك الماء لغيره , فينتفع بها الناس والدواب , وكذلك النوع الثاني من الناس يحفظون العلم ولا يفهمونه وليس عندهم اجتهاد في الطاعة والعمل به , فهم يحفظونه وقد يأتي من يتعلم ما عندهم من العلم فينتفع به , فهؤلاء نفعوا بما علموا .
النوع الثالث من الأرض وهي الأرض السباخ التي لا تنبت فهي لا تنتفع بالماء ولا تمسكه لينتفع بها غيرها , وكذلك النوع الثالث من الناس ليس عندهم علم ولا فهم , فلا ينتفعون ولا ينفعون غيرهم.

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : اللهم انفعني بما علمتني وعلمني ما ينفعني وزدني علما
مقدمة



هل تذكرون ذلك الزمان الذي كان المسلمون يحكمون فيه العالم؟




لماذا فقد المسلمون هذه المكانة؟


ولماذا يتحكم اليهود اليوم في أغلب أنظمة العالم وموارده؟


أكثر الناس يبررون الأمر ويفسرونه على أهوائهم ولكن تعالوا معي نراجع تلك الإحصائيات والحقائق لنتعرف على الحقيقة.



حقائق وأرقام:


تعداد اليهود في العالم 14 مليون نسمة.


التوزيع:


* 7 ملايين في أمريكا.


* 5 ملايين في آسيا.


* 2 مليون في أوروبا.


* 100 ألف في أفريقيا.


تعداد المسلمين في العالم 1.5 مليار نسمة


التوزيع:


* 6 ملايين في أمريكا.


* 1 مليار في آسيا والشرق الأوسط.


* 44 مليون في أوروبا.


* 400 مليون في أفريقيا.


خُمس سكان العالم مسلمون.


لكل هندوسي واحد، هناك مسلمين اثنين في العالم.


لكل بوذي واحد، هناك مسلمين اثنين في العالم.


لكل يهودي واحد، هناك 107 مسلم في العالم.



ومع ذلك، فـ 14 مليون يهودي هم أقوى من مليار ونصف مسلم.



لماذا؟


لنستمر مع الحقائق والإحصائيات..



ألمع أسماء التاريخ الحديث:


ألبيرت إنشتاين: يهودي.


سيجموند فرويد: يهودي.


كارل ماركس: يهودي.


بول سامويلسون: يهودي.


ميلتون فرايدمان: يهودي.



أهم الإبتكارات الطبية:


مخترع الحقنة الطبية بنجامين روبن: يهودي.


مخترع لقاح شلل الأطفال يوناس سالك: يهودي.


مخترع دواء سرطان الدم (اللوكيميا) جيرترود إليون: يهودي.


مكتشف التهاب الكبد الوبائي وعلاجه باروخ بلومبيرج: يهودي.


مكتشف دواء الزهري بول إرليخ: يهودي.


مطور أبحاث جهاز المناعة إيلي ماتشينكوف: يهودي.


صاحب أهم أبحاث الغدد الصماء أندرو شالي: يهودي.


صاحب أهم أبحاث العلاج الإدراكي آرون بيك: يهودي.


مخترع حبوب منع الحمل جريجوري بيكوس: يهودي.


صاحب أهم الدراسات في العين البشرية وشبكيتها جورج والد: يهودي.


صاحب أهم دراسات علاج السرطان ستانلي كوهين: يهودي.


مخترع الغسيل الكلوي وأحد أهم الباحثين في الأعضاء الصناعية ويليم كلوفكيم: يهودي.



اختراعات غيرت العالم:


مطور المعالج المركزي ستانلي ميزور: يهودي.


مخترع المفاعل النووي ليو زيلاند: يهودي.


مخترع الألياف الضوئية بيتر شولتز: يهودي.


مخترع إشارات المرور الضوئية تشارلز أدلر: يهودي.


مخترع الصلب الغير قابل للصدأ (الستانلس ستيل) بينو ستراس: يهودي.


مخترع الأفلام المسموعة آيسادور كيسي: يهودي.


مخترع الميكرفون والجرامافون أيميل بيرلاينر: يهودي.


مخترع مسجل الفيديو تشارلز جينسبيرغ: يهودي.



صناع الأسماء والماركات العالمية:


بولو- رالف لورين: يهودي.


ليفايز جينز- ليفاي ستراوس: يهودي.


ستاربكس- هوارد شولتز: يهودي.


جوجل- سيرجي برين: يهودي.


ديل- مايكل ديل: يهودي.


أوراكل- لاري إليسون: يهودي.


dkny- دونا كاران: يهودية.


باسكن وروبنز- إيرف روبنز: يهودي.


دانكن دوناتس- ويليام روزينبيرغ: يهودي.



ساسة وأصحاب قرار:


هنري كسنجر وزير خارجية أمريكي: يهودي.


ريتشارد ليفين رئيس جامعة ييل: يهودي.


ألان جرينسبان رئيس جهاز الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي: يهودي.


مادلين البرايت وزيرة خارجية أمريكية: يهودية.


جوزيف ليبرمان سياسي أمريكي: يهودي.


كاسبر وينبيرجر وزير خارجية أمريكي: يهودي.


ماكسيم ليتفينوف وزير شؤون خارجية لدى الاتحاد السوفييتي: يهودي.


جون كي رئيس وزراء نيوزيلندا يهودي.


ديفيد مارشال رئيس وزراء سنغافورة: يهودي.


آيزاك آيزاك حاكم لاستراليا: يهودي.


بنجامين دزرائيلي رئيس وزراء المملكة المتحدة: يهودي.


ييفيجني بريماكوف رئيس وزراء روسي: يهودي.


خورخي سامبايو رئيس للبرتغال: يهودي.


هيرب جري نائب رئيس وزراء كندي: يهودي.


بيير منديز رئيس وزراء فرنسي: يهودي.


مايكل هوارد وزير دولة بريطاني: يهودي.


روبرت روبين وزير الخزانة الأمريكية: يهودي.


جورج سوروس من سادة المضاربة والإقتصاد: يهودي.


وولتر أنينبيرغ من أهم رجال العمل الخيري والمجتمعي في الولايات المتحدة: يهودي.



إعلاميين مؤثرين:


سي ان ان- وولف بليتزر: يهودي.


ايه بي سي نيوز- بربارا وولترز: يهودية.


واشنطن بوست- يوجين ماير: يهودي.


مجلة تايم- هنري جرونوالد: يهودي.


واشنطن بوست- كاثرين جراهام: يهودية.


نيو يورك تايمز- جوزيف ليليفيد: يهودي.


نيويورك تايمز- ماكس فرانكل: يهودي.



الأسماء الواردة أعلاه هي مجرد أمثلة فقط ولا تحصر كل اليهود المؤثرين


ولا كل إنجازاتهم التي تستفيد منها البشرية في حياتها اليومية.



حقائق أخرى:


في آخر 105 أعوام:


فاز 14 مليون يهودي بـ 180 جائزة نوبل.


وفي الفترة ذاتها فاز مليار ونصف مسلم بثلاث جوائز نوبل.


المعدل هو جائزة نوبل لكل 77778 (أقل من ثمانين ألف) يهودي.


وجائزة نوبل لكل 500000000 (خمسمئة مليون) مسلم.


لو كان لليهود نفس معدل المسلمين لحصلوا خلال الـ105 سنة الماضية على 0.028 جائزة نوبل.


أي أقل من ثلث جائزة.


لو كان للمسلمين نفس معدل اليهود لحصلوا خلال الـ105 سنة الماضية على 19286 جائزة نوبل.



لكن هل تفوق اليهود المعرفي هذا صدفة؟ أم غش؟ أم مؤامرة؟ أم واسطة؟


ولماذا لم يصل المسلمون لمثل هذه المرتبة ولهذه المناصب والقدرة على التغيير رغم الفارق الواضح في العدد؟



هذه حقائق أخرى قد تجد فيها إجابة عن هذه الأسئلة:


·في العالم الإسلامي كله، هناك 500 جامعة.


·في الولايات المتحدة الأمريكية هناك 5758 جامعة!


·في الهند هناك 8407 جامعة!


·لا توجد جامعة إسلامية واحدة في قائمة أفضل 500 جامعة في العالم.


·هناك 6 جامعات إسرائيلية في قائمة أفضل 500 جامعة في العالم.


·نسبة التعلم في الدول النصرانية 90%.


·نسبة التعلم في العالم الإسلامي 40%.


·عدد الدول النصرانية بنسبة تعليم 100% هو 15 دولة.


·لا توجد أي دولة مسلمة وصلت فيها نسبة التعليم إلى 100%.


·نسبة إتمام المرحلة الابتدائية في الدول النصرانية 98%.


·نسبة إتمام المرحلة الابتدائية في الدول الإسلامية 50%.


·نسبة دخول الجامعات في الدول النصرانية 40%.


·نسبة دخول الجامعات في الدول الإسلامية 2%.


·هناك 230 عالم مسلم بين كل مليون مسلم.


·هناك 5000 عالم أمريكي بين كل مليون أمريكي.


·في الدول النصرانية هناك 1000 تقني في كل مليون.


·في الدول الإسلامية هناك 50 تقني لكل مليون.


·تصرف الدول الإسلامية ما يعادل 0.2% من مجموع دخلها القومي على الأبحاث والتطوير.


·تصرف الدولة النصرانية ما يعادل 5% من مجموع دخلها القومي على الأبحاث والتطوير.


·معدل توزيع الصحف اليومية في باكستان هو 23 صحيفة لكل 1000 مواطن.


·معدل توزيع الصحف اليومية في سنغافورة هو 460 صحيفة لكل 1000 مواطن.


·في المملكة المتحدة يتم توزيع 2000 كتاب لكل مليون مواطن.


·في مصر يتم إصدار 17 كتابا لكل مليون مواطن.


·المعدات ذات التقنية العالية تشكل 0.9% من صادرات باكستان و0.2% من صادرات المملكة العربية السعودية و0.3% من صادرات كل من الكويت والجزائر والمغرب.


·المعدات ذات التقنية العالية تشكل 68% من صادرات سنغافورة.


·36% من صادرات إسرائيل تكنولوجيا متطورة



الإستنتاجات:


·الدول الإسلامية لا تملك القدرة على صنع المعرفة.


·الدول الإسلامية لا تملك القدرة على نشر المعرفة حتى لو كانت مستوردة.


·الدول الإسلامية لا تملك القدرة على تصنيع أو تطبيق المعدات ذات التقنية العالية.



الخاتمة:


الحقيقة واضحة ولا تحتاج لكل تلك الاحصائيات. فاليهود وصلوا لما وصلوا إليه لأنهم يعملون بإيجابية وجِد لقضيتهم عن طريق تبني التميز المعرفي (العلم) وقاموا باعتماده دستورا لأبنائهم.


الأسماء الواردة أعلاه لم تُصنع خلال يوم وليلة. أصحاب هذه الأسماء تعرضوا لكثير من الصعوبات حتى وصلوا إلى ما وصلوا إليه. لم يولدوا وفي أفواههم ملاعق ذهبية. كلنا نعرف قصة إنشتاين وفشله في الرياضيات وأديسون وطرده من المدرسة لأنه (غير قابل للتعلم) وغيرها من القصص. فلنتوقف عن خداع أنفسنا بأن اليهود يسيطرون على العالم فقط لأنهم يهود ولكنهم اشتغلوا بالعلم في جميع المجالات وشاركو في صُنع الحضارة المادية الحالية فاحترمهم وأحبهم الاخرون.


اليهود امتلكوا العالم بعد دراسة وتخطيط ونظرة مستقبلية اقل ما نستطيع وصفه بأنه عبقرية.


اليهود حددوا أهدافهم وعلى رأسها التميز المعرفي. القدرة على خلق المعرفة واكتشافها واختراعها. ثم التفضل بنشرها للغير والاحتفاظ بحق الأسبقية وشرف إنارة الطريق أمام العالم.


اليهود سادة العالم في الطب والتقنية والإعلام. هل لاحظنا أن أشهر الكوميديين الغربيين يهود؟ حتى في الإضحاك تميزوا.


فأين نحن من هذا كله؟ !!!!


أين العاملون للاسلام وأهله ؟ !!!!


لقد حثنا الله في كثير من الايات والاحاديث النبوية على طلب العلم ونشره


قال الله تعالى : يرفع الله الذين آمنوا منكم والذين أوتوا العلم درجات والله بما تعملون خبير


وقال تعالى : وقل رب زدني علما


قال صلى الله عليه وسلم ((ما من رجل يسلك طريقا يطلب فيه علما الا سهل الله له به طريق الجنة))


وقال صلى الله عليه وسلم ((إذا مات الإنسان انقطع عنه عمله إلا من ثلاثة إلا من صدقة جارية أو علم ينتفع به أو ولد صالح يدعو له))


من السهل تُلقي باللوم على الحكومة وعلى سنين من القهر والاستعمار والاحتلال. لكن بتفكيرك هذا تكون قد أضفت قطرة ماء جديدة من محيط ردود الأفعال الإسلامية السلبية التي أوصلتنا لما نحن عليه اليوم.


دع عنك التذمر والسلبية ولوم الغير وابدأ بنفسك.


هل فكرت يوما في نشر المعرفة ؟ هل تعرف شيئا لا يعرفه غيرك؟


لماذا لا تشارك الجميع بما تعرف؟ فهذه خطوة نحو التكامل المعرفي.



ينقسم المسلمون اليوم إلى ثلاث فئات من ناحية المعرفة:


1- فئة سلبية : وهي الفئةالسائدة حيث تقوم بتلقي المعرفة من الغير. ثم حبسها وربما قتلها بحيث لا تتخطى هذه المعرفة يوما ما أدمغتهم. فأعضاء هذه الفئة ميتين مجتمعيا ولا يضيفون للأمة أي شئ


2- فئة إيجابية إلى حد ما : وهي التي تقوم بتلقي المعرفة من الخارج ثم تساهم بنشرها للغير.


3- فئة معدومة تماما حاليا : وهي الفئة القادرة على صنع المعرفة ثم نشرها.



ماذا عن أبنائك؟


هل تبني أشخاصا مميزين قادرين على صناعة المعرفة يوما ما؟


أو على الأقل هل تحرص على أن يكونون من ضمن الفئة الثانية التي تتلقى المعرفة وتنشرها؟


أم أنك ستساهم في الإضافة للفئة السلبية ؟



اجعل هذا هدفك وحاول أن تضم إليك كل من هو حولك.


وابدأ الآن بالخطوات التالية:


1- تعلم كل يوم شئ جديد ولو بسيط ولكنه يفيدك أو يفيد الاخرين في آخرتهم أو دنياهم.


2- انشر ما تعرفه مهما كان. لا تستصغر المعلومة فهناك من سيتلقفها منك ويبني عليها ولا تتصور ما الذي قد تؤول إليه في النهاية.


3- ابدأ ببيتك وقم دائما بتسويق العلم لأطفالك وأظهر لهم طلب العلم على أنه أسمى ما يمكن للإنسان فعله. حارب مفهوم قصر التعلم على المدرسة فما أرجعنا للخلف إلا الإعتماد الكامل من الآباء على المدرسين لتعليم أبنائهم فأكثر العباقرة تعلموا في المنزل. احرص على محو مفهوم إتباع الوسائل المختصرة لبلوغ الأهداف من أبنائك فالغش ليس شطارة والواسطة ليست شرفا. بل هم أقصر الطرق للحضيض. توقع من ابنك الخطأ فمن لا يخطئ لا يتعلم. واحرص على أن يتحمل ابنك نتيجة خطأه وأن يعيش تجربة الإخفاق كاملة دون مساعدة منك، دلل أطفالك في كل شئ إلا في التعليم. واحرص على زرع عقلية المشاركة بالعلم لدى أطفالك. علمهم أن يعلموا زملاءهم وأقرانهم وعلمهم بأن أفضل الطرق للقيادة هو نشر العلم فكما قيل: "جبلت النفوس على حب من أحسن إليها" وكما ينسبلأمير المؤمنين علي بن أبي طالب سلام الله تعالى عليه: "من علمني حرفا صرت له عبدا".


3- حاول أن تضم كل من تعرف للفئة الثانية فكلنا لنا تجارب حياتية مميزة وكلنا نعلم شيئا لا يعرفه الغير. انصح من هم حولك بالعلم ونشر ما يعرفونه وأكد لهم بأن هناك من لا يعرفون هذه الأمور مهما كانت بسيطة وأساسيه


قال صلى الله عليه وسلم : ‏إن مثل ما ‏ ‏بعثني الله به عز وجل من الهدى والعلم كمثل ‏ ‏غيث ‏ ‏أصاب أرضا فكانت منها طائفة طيبة قبلت الماء فأنبتت الكلأ والعشب الكثير وكان منها ‏ ‏أجادب ‏ ‏أمسكت ‏ ‏الماء فنفع الله بها الناس فشربوا منها وسقوا ورعوا وأصاب طائفة منها أخرى إنما هي ‏ ‏قيعان ‏ ‏لا تمسك ماء ولا تنبت كلأ فذلك مثل من فقه في دين الله ونفعه بما ‏ ‏بعثني الله به فعلم وعلم ومثل من لم يرفع بذلك رأسا ولم يقبل هدى الله الذي أُرسلت به.
ومعناه أن الناس تجاه الهدى والعلم كالأرض ثلاثة أنواع :
النوع الأول من الأرض هو ما ينتفع بالمطر فيحيا بعد أن كان ميتا وينبت الكلأ (الرطب) فتنتفع بها الناس والدواب والزرع وغيرها , وكذلك النوع الأول من الناس يبلغه الهدى والعلم فيحفظه فيحيا قلبه ويعمل به ويعلمه غيره فينتفع وينفع.
النوع الثاني من الأرض هو ما لا يقبل الانتفاع في نفسه ولكن فيه فائدة وهي إمساك الماء لغيره , فينتفع بها الناس والدواب , وكذلك النوع الثاني من الناس يحفظون العلم ولا يفهمونه وليس عندهم اجتهاد في الطاعة والعمل به , فهم يحفظونه وقد يأتي من يتعلم ما عندهم من العلم فينتفع به , فهؤلاء نفعوا بما علموا .
النوع الثالث من الأرض وهي الأرض السباخ التي لا تنبت فهي لا تنتفع بالماء ولا تمسكه لينتفع بها غيرها , وكذلك النوع الثالث من الناس ليس عندهم علم ولا فهم , فلا ينتفعون ولا ينفعون غيرهم.

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : اللهم انفعني بما علمتني وعلمني ما ينفعني وزدني علما


لا تدعوا الاخرون يقولون عنا : اطمئنوا فإن العرب لا يقرؤون ….


و إذا قرؤوا لا يفهمون……و إذا فهموا لا يطبقون!!!!!



--------------------------------------------------------------------
****
اللهم املأ بالإيمان قلوبنا.. وباليقين صدورنا.. وبالنور وجوهنا.. وبالحكمة عقولنا.. وبالحياء أبداننا.. واجعل القرآن شعارنا.. والسنة طريقنا.. يا من يسمع دبيب النمل على الصفا.. ويُحصى وقع الطير في الهواء.. ويعلم ما في القلب والكُلَى.. ويعطى العبد على ما نوى
****
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://hafsss.hafsa01@gmail.com
بهاءع
مشرف قسم النقاش الجاد
مشرف قسم النقاش الجاد
avatar

عدد الرسائل : 3408
العمر : 55
المدينة التي تقطن بها : المغرب العربى الكبير
الوظيفة : اعمال حرة
السٌّمعَة : 21
تاريخ التسجيل : 25/04/2011

مُساهمةموضوع: رد: رسالة خطيرة وصلتنى    الإثنين فبراير 18, 2013 9:35 pm

تخاذل العرب و المسلمين يعود الى الصراع على السلطة
و تسلط نعض الاسر على حكم الشعوب التى تعانى الفقر
و انشار الامية التى شجعت على التطرف فى مختلف المجالات

--------------------------------------------------------------------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

رسالة خطيرة وصلتنى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
•°o.O منتديات ورقلـة المنـوعة ترحب بكم ،، O.o°•OUARGLA :: المـنتـدى العـام :: قسم الثقافة العامة-